أسواق مالمحافظات

جامعة المنصورة تتعاون البورصة المصرية لتدريب الطلاب بأنشطة سوق الأوراق المالية

في يوم 31 ديسمبر، 2019 | بتوقيت 10:17 م
: أرقام

وقع الدكتور أشرف عبد الباسط، رئيس جامعة المنصورة، ومحمد فريد صالح، رئيس مجلس ادارة البورصة المصرية اليوم اتفاقية، تعاون بين الجانبين لتنظيم برنامج تدريبي شامل يتضمن محاضرات وورش عمل لطلبة الجامعة بمختلف الكليات حول أنشطة سوق الأوراق المالية، وتعريفهم بأساسيات الاستثمار والادخار طويل الأجل من خلال بورصة الأوراق المالية.

جاء ذلك، بحضور الدكتور محمد عطوة، عميد كلية التجارة، الدكتور سعد مطاوع، مدير مركز الدراسات المالية والمصرفية بكلية التجارة، محمد عياد، نائب مساعد رئيس البورصة لشئون الاتصال، هشام ترك، مدير عام العلاقات العامة والاتصال.

ويأتي توقيع التعاون فى اطار مبادرة البورصة المصرية لنشر الثقافة المالية والاستثمار والادخار التراكمي بالبورصة، لتعظيم المساهمة في التنمية الشاملة في مصر، وانطلاقا من رغبة البورصة المصرية وجامعة المنصورة في تدعيم أواصر التعاون بين الجانبين، من خلال مركز الدراسات المالية والمصرفية بكلية التجارة.

وأكد الدكتور أشرف عبد الباسط، الاتفاق يتضمن تقديم محاضرات للطلبة بكلية التجارة والكليات الأخرى عن مبادىء البورصة وعن نموذج محاكاة البورصة، وإعداد وتوزيع كتيبات تعليمية من قبل البورصة، وتنظيم سلسلة من الندوات للطلاب لنشر الوعي بمزايا القيد بالبورصة ونشر الثقافة المالية.

وأشار محمد فريد صالح إلى الاتفاقية التي ستدعم جهود البورصة الرامية إلى رفع مستويات معرفة المجتمع، وبالأخص الأجيال الجديدة خريجي طلبة الجامعات بأساسيات الاستثمار والادخار طويل الأجل في البورصة ليس فقط على المستوى النظري بل سيتم تنظيم مسابقات، وتدريبهم على نظم تحاكي عملية التداول والاستثمار في البورصة.

وأضاف أن أسواق رأس المال تلعب دورا كبيرا في تدعيم خطط الدولة لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية عبر مساعدة الشركات في مختلف القطاعات الاقتصادية في الوصول إلى التمويل اللازم لزيادة حجم أعمالها، ومن ثم توفير وظائف جديدة وزيادة القدرات الإنتاجية.

ونوَّه إلى أنه سيتم تشكيل مجموعات عمل مشتركة بين البورصة وجامعة المنصورة لوضع الآليات والضوابط والإجراءات التنفيذية الازمة لتحقيق أهداف الاتفاقية، والتنسيق ومتابعة التنفيذ للاتفاقية.

وأكدا أن البورصة تعمل مع جميع الأطراف لتطوير وتنمية سوق المال كونه آداة مهمة لجذب الاستثمارات الاجنبية والمحلية للاقتصاد المصري.

من جانبه، أشاد الدكتور محمد عطوة، بالتعاون مع البورصة المصرية والذي يهدف إلى تنمية مهارات الطلاب والخريجين فى مجال سوق العمل بالبورصة، مشيرا إلى أن الاتفاقية ستعمل على دعم جهود الجامعة في تحقيق أعلى معدلات الكفاءة فى تطبيق أساليب ونظم التعليم التفاعلى لتأهيل الشباب للعمل بما يتوافق مع أحدث آليات سوق العمل فى مصر وخارجها طبقا لأهداف مركز تطوير الدراسات المالية بكلية التجارة، من خلال برامج محاكاة البورصة والتي سيتم التدريب عليها بقاعات البورصة الافتراضية بالكلية، وتوفير القاعات واللوجستيات الخاصة باقامة البرامج التدريبية والندوات وورش العمل

زر الذهاب إلى الأعلى