اقتصاد عربيةنقل

«هيئة النقل السعودية »: إيقاف خدمات الشركات المشغلة للوافدين في تطبيقات توجيه المركبات

في يوم 5 يناير، 2020 | بتوقيت 4:59 م
: وكالات

مع انتهاء المهلة المحددة للشركات العاملة في نشاط تطبيقات توجيه سيارات الأجرة المشغلة للأجانب، أكدت لـ”الاقتصادية” الهيئة العامة للنقل، أن إيقاف الخدمات والغرامات مصير المخالفين.
وبدأ تطبيق قصر العمل في نشاط تطبيقات توجيه سيارات الأجرة على المواطنين فقط، منذ بداية العام الجديد 2020.
وقال ماجد الزهراني مدير عام النقل بالسيارات الصغيرة في الهيئة العامة للنقل، “إن الهيئة تستعد خلال الأيام المقبلة بالتعاون مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، لبدء الجولات الرقابية بشكل مكثف لرصد الشركات العاملة في نشاط تطبيقات توجيه سيارات الأجرة المخالفة التي تشغل أجانب”.
وأشار إلى أن هناك عقوبات ستفرض على المخالفين، تتمثل في إيقاف الخدمات عن الشركات وغرامات مالية قيمتها خمسة آلاف ريال عن كل وافد سمحت له بالعمل في تطبيقات الأجرة، إلى جانب المخالفات التي تطبقها وزارة “العمل”.
وطالب مستخدمي تطبيقات إعادة توجيه المركبات بالإبلاغ في حال كان السائق غير سعودي، ابتداء من مطلع كانون الثاني (يناير) الجاري.
وأكد المهندس الزهراني أن هذه المرحلة تعد الثانية، حيث كانت الأولى تتعلق بتوطين السيارات الخاصة، أما الثانية فتتعلق بتوطين مركبات الأجرة الخاصة، مبينا أن هناك مرحلة ثالثة تشمل الأجرة العامة.
ورصدت “الاقتصادية”، في جولة ميدانية، عمالة وافدة تعمل في تطبيقات إعادة توجيه المركبات عن طريق الشركات المرخص لها العمل سابقا، رغم أن قرار هيئة النقل الصادر يقضي بقصر العمل في تلك التطبيقات على المواطنين السعوديين ومنع عمل العمالة الوافدة من العمل فيها سواء عن طريق الشركات أو غيرها.
وأوضحت هيئة النقل العام لـ”الاقتصادية” في سبتمبر من العام الماضي، أن الأشخاص المسجلين في تطبيقات توجيه المركبات ويسمحون لأشخاص آخرين باستخدام بياناتهم في نقل الركاب، يعد مخالفة للنظام، مشيرة إلى حالات تم إيقافها بعد التبليغ عنها، وحالات تم ضبطها من قبل الفرق التفتيشية لهيئة النقل.
وحول العمالة الوافدة التي تعمل في تطبيقات توجيه المركبات عن طريق شركات الأجرة، ذكرت هيئة النقل العام، حينها، أن المهلة المحددة لشركات الأجرة المرخص لها سابقا وتعمل في تطبيقات توجيه المركبات ستنتهي بنهاية شهر كانون الأول (ديسمبر) 2019، وسيقتصر العمل في تلك التطبيقات على المواطنين فقط.
وأوضحت أن الجهات المعنية تعمل على إعداد اللوائح التشريعية للتطبيقات الخاصة بتوصيل الطلبات من المطاعم وغيرها، متوقعة الانتهاء منها قريبا، إذ سيتم قصر العمل في تلك التطبيقات على السعوديين فقط.

زر الذهاب إلى الأعلى