أخبار

وزيرة الهجرة: مؤتمرات «مصر تستطيع» استهدفت ربط علمائنا في الخارج بوطنهم

في يوم 24 ديسمبر، 2019 | بتوقيت 9:56 م
:

شاركت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة في المؤتمر الدولي الـ (46) لرابطة العلماء المصريين بأمريكا وكندا، والذي تنظمه وزارة الإنتاج الخربي تحت عنوان “التنمية المستدامة في مصر والتطورات الابتكارية للغد”، بالتعاون مع وزارتي الهجرة والتعليم العالي، تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء، بمشاركة (٢٠) عالما وخبيرا من رابطة علماء مصر بأمريكا وكندا.

,استهلت السفيرة نبيلة مكرم، كلماتها بتوجيه الشكر لوزارة الإنتاج الحربي، لحرصها على استضافة أبنائنا بالخارج من جمعية علماء مصر في أمريكا الشمالية والاستفادة من خبراتهم، مؤكدة أن وزارة الإنتاج الحربي تقدم رسالة إيجابية لكل العلماء والخبراء أن الدولة بكل مؤسساتها تفتح ذراعيها للاستفادة من خبرات علمائنا بالخارج.

وأوضحت أن الوزارة سعت من خلال سلسلة مؤتمرات “مصر تستطيع” لاستقطاب خبرائنا وعلمائنا في الخارج، وربطهم بالجهات الحكومية المختلفة للاستفادة من خبراتهم، مشيرة إلى أن وزارة الإنتاج الحربي كان لها النصيب الأكبر في الاستفادة من خبرات هؤلاء العلماء.

وأكدت وزيرة الهجرة أن هناك الكثير من النماذج المضيئة بالخارج من علمائنا الذين لم يبخلوا على الوطن بعلمهم وخبراتهم، ومن أبرزهم د.الراحل عبد الحليم عمر، أستاذ الهندسة بجامعة كارلتون الكندية، وصاحب اختراع «الهراس أمير»، لرصف الطرق في مصر، وفقًا للمعايير العالمية، بالتعاون مع الإنتاج الحربي، وكذلك الدكتور وجيه المراغي، أستاذ الهندسة الميكانيكية والسيارات وهندسة المواد، والدكتورة هدى المراغي، أول سيدة من أصل عربي تحصل على وسام الشرف من الدرجة الأولى في مقاطعة انتاريو بكندا،‏ وهي أول سيدة تصل لمنصب عميد لكلية الهندسة بكندا‏‏ كما كانت أول سيدة تحصل على شهادة الدكتوراه في مجال الهندسة الميكانيكية بكندا، وكذلك الدكتور هاني الكاتب، مستشار السيد رئيس الجمهورية، وخبير الإحصاء، وكذلك الدكتور محمد محمود، نائب محافظ المنيا الحالي، ومصمم أول لوحة حاسب آلي مصرية 100%، صاحب أول فكرة إنشاء شركات مصرية يكون عملها قائم على تغذية صناعة الفضاء فى مصر، وغيرهم الكثير من العلماء والخبراء الذين استطاعت وزارة الإنتاج الحربي توظيف طاقاتهم وخبراتهم في عديد المجالات للنهوض بالوطن، وإشراكهم في العديد من المشروعات القومية التي أطلقتها مصر مؤخرًا.

ومن جانبه، ثمن اللواء محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي، دور وزارة الهجرة في ربط علمائنا في الخارج بوطنهم، وحرصها على ربطهم بالجهات الحكومية المختصة للاستفادة من خبراتهم، مؤكدا أنهم لديهم رغبة الكبيرة في التعاون من أجل الارتقاء بمجال الصناعة المصرية، وتحقيق التنمية المستدامة التي تستهدف الدولة تنفيذها 2030.

وأوضح أن وزارة الإنتاج الحربي تستهدف عمل شراكات مع شركات عالمية، لنقل التكنولوجيا اللازمة لعمل منتجات مصرية ذات جودة عالية، مشيرا إلى أنه لديه أمل كبير في أن مصر ستشهد نهضة صناعية ضخمة خلال الفترة المقبلة.

في حين أكد د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي، أن مشروع “جسور التنمية” انطلق من رحم مؤتمرات “مصر تستطيع” التي تنظمها وزارة الهجرة، لنقل وتوطين التكنولوجيا وربط العلماءالمصريين بالخارج بوطنهم، مضيفا أن هذا المشروع قام بتمويل مشروعات بحثية لعلماء في الداخل والخارج بقيمة مليون جنيه للمشروع، حيث تم تمويل ٦٢ مشروع منذ ٢٠١٦ وحتى الآن.

وطالب دكتور صقر في ختام كلمته وزيرة الهجرة بدعم جسور التنمية من خلال سعيها لإشراك كل خبراء وعلماء مصر المتواحدين في مختلف جامعات العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى