سياحة وطيران

إشغالات الفنادق المصرية تسجل 90% بالتزامن مع احتفالات رأس السنة

في يوم 2 يناير، 2020 | بتوقيت 9:40 م
: أرقام

حالة من الانتعاش تشهدها المنتجعات السياحية المصرية، بالتزامن مع إجازات رأس السنة، إذ ارتفعت معدلات الإشغالات الفندقية إلى 90 بالمائة في أغلب المدن السياحية المصرية، وفقا لعاملين بقطاع السياحة استطلع “مباشر” آرائهم.

وبالتزامن مع رفع عدد من الدول حظر السفر إلى المناطق السياحية المصرية خاصة شرم الشيخ على رأسها بريطانيا، توقعت شركة هيرمس المالية القابضة، تحقيق مصر إيرادات تتجاوز 15 مليار دولار خلال العام المالي 2020 – 2021.

فيما رفع صندوق النقد توقعاته لنمو إيرادات السياحة بنهاية العام المالي الجاري إلى مستوى تاريخي متخطيًا 16.7 مليار دولار، وذلك مقارنة بنحو 12.6 مليار دولار بنهاية العام المالي الماضي.

واستقبل مطار شرم الشيخ الدولى في 20 ديسمبر/كانون أول الماضي، أولى الرحلات القادمة من بريطانيا وعلى متنها 168 راكبًا، وذلك بعد قرار الحكومة البريطانية حظر السفر استمر 4 سنوات.

وكانت السلطات الروسية، قد علقت الطيران مع مصر عقب سقوط الطائرة الروسية “ميتروجيت” في سيناء أواخر أكتوبر/تشرين الأول 2015، بعد مغادرتها مطار شرم الشيخ الدولي بدقائق، ما تسبب في وفاة 224 شخصاً كانوا على متنها، إلا أنه بموجب برتوكول وقع وبين البلدين، أواخر عام 2017، عادت الرحلات بين القاهرة وموسكو فعلياً في أبريل الماضي.

وأرجعت هيرمس نظرتها الإيجابية للقطاع إلى عودة السياحة الروسية التى يمكنها إضافة عائدات تقدر بملياري دولار سنوياً إلى السياحة المصرية، ومع جهود العاملين بالقطاع في تنويع مصادر السياحة المصرية.

حجم الإشغالات

ومن جانبه، قال هشام الشاعر عضو مجلس إدارة غرفة الفنادق، إن حجم الإشغالات الفندقية في القاهرة الكبري وصلت إلى 90 بالمائة خلال فترة حجوزات 24 ديسمبر/كانون الأول حتى 7 يناير/كانون الثاني الجاري.

وأضاف الشاعر في اتصال هاتفي مع “مباشر”، أن نسبة الإشغالات مرشحة للزيادة خلال الفترة المقبلة خاصة وأن هناك العديد من السياح قاموا بتمديد فترة الإجازة بعد استقرار الأحوال الأمنية في مصر.

وأشار إلى أن هناك عدد كبير من السياح قادمون من ألمانيا وبريطانيا وإيطاليا وروسيا، ويمثلون نسبة كبيرة من السياحة الواردة إلى مصر، بالتزامن مع رفع حظر السفر إلى مناطق شرم الشيخ.

وأوضح الشاعر أن نسبة الإشغالات في أغلب المناطق السياحية في البحر الأحمر، تصل إلى 80 بالمائة، موضحا أن الفترة الحالية تعتبر من أفضل الأوقات التى مرت على القطاع بالتزامن مع دعم القيادة السياسية.

السياحة الثقافية عند ذروتها

وفي السياق ذاته، ذكر عضو مجلس إدارة اتحاد الغرف السياحية المصرية، إن السياحة الثقافية وصلت في الفترة الحالية إلى أعلى ذروتها خاصة في ظل وجود العديد من الجنسيات الأسيوية وعلى رأسها الصين والهند.

وأوضح عاصم وحيد، في اتصال هاتفي، أن فترة الاحتفال بأعياد رأس السنة يساهم في حدوث حالة من الرواج في القطاع السياحي، مشيراً إلى أن أغلب فنادق القاهرة خلال رأس السنة وصلت إشغالاتها 100 بالمائة.

وأضاف أن الإشغالات أيضا في فنادق البحر الأحمر والإسكندرية تراوحت بين 60 إلى 80 بالمائة، متوقعاً انتعاشا ملحوظا للسياحة الفترة المقبلة.

وقال وحيد: “الجميع يراهن على عام 2020 لا سيما في ظل رفع حظر السفر لمصر”.

وأرجع عضو مجلس إدارة الاتحاد إلى حالة الرواج الموجودة حاليا في مدينتي الأقصر وأسوان نتيجة للخصومات المقدمة على تذاكر دخول المناطق الآثرية وهو يعد محفز للتدفق الإيرادات السياحية.

زر الذهاب إلى الأعلى